:: شابت لحانا ما لحقنا هوانا (آخر رد :جبرين)       :: كل يوم دعاء (آخر رد :جبرين)       :: رمَضان مُنْطَلَق وليس مُناسبَة مَحْدودة......(متجددة) (آخر رد :همسة أمل)       :: أدخـل و أكــتب شــئ لأمـــك .. (آخر رد :همسة أمل)       :: تطوير الذات يبدآ بــ فكرهـ ... أو ربمآ صوورهـ ؟؟؟ (آخر رد :همسة أمل)       :: اكتب بيت الشعر اللي اعجبك (آخر رد :همسة أمل)       :: معاً : لنجمع الف حكمة (آخر رد :همسة أمل)       :: لعبة المتواجـــــــــــدون الأن (آخر رد :همسة أمل)       :: مِنْ عَبَقْ الفَصِـــيَحَ (آخر رد :همسة أمل)       :: صباحيات / مسائيات (آخر رد :همسة أمل)      
لوحة الشرف والتكريم
العضو المميز المشرف المميز المراقب المميز
قريباً قريباً قريباً



الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 02-16-2010, 01:34 AM
.DARJY.
عضو ماسي
غير موجود
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 246
 تاريخ التسجيل : Dec 2009
 فترة الأقامة : 3440 يوم
 أخر زيارة : 12-11-2011 (12:45 PM)
 المشاركات : 4,657 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]
Lightbulb مجلة الطب والصحة...







السلام عليكم ورحمه الله وبركاته


اسعد الله اوقاتكم اخواني واخواتي الافاضل


بما ان قسم الطب والصحه من الاقسام المهمه جداً بما تحتويه


احببت ان تكون هناك فكره جديده للقسم


الفكره هي مجله لـ طب والصحه ساطرح بها كل ما يتعلق بالصحه


وطب والابحاث العلميه وستكون فيها اخبار منتوعه


{ ومن احب ان يضيف اي موضوع في مجله ليس عليه سوى


اضافت الموضوع كـ رد في المجله}



وفي النهايه اتمنى ان تنال اعجابكم وتفيد الجميع




 توقيع : .DARJY.

مهما كان حزنك,,حاول رسم الابتسامة على محياك,,

رد مع اقتباس
قديم 02-16-2010, 01:35 AM   #2
.DARJY.
عضو ماسي


الصورة الرمزية .DARJY.
غير موجود

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 246
 تاريخ التسجيل :  Dec 2009
 أخر زيارة : 12-11-2011 (12:45 PM)
 المشاركات : 4,657 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي





FDA تؤكد سلامة السبانخ الطازجة من بكتيريا E. coli


السبانخ القاتلة انتشرت في 26 ولاية أمريكية


سان فرانسيسكو، الولايات المتحدة (CNN) -- بعد نحو أسبوعين من


تحذير سابق للأمريكيين بعدم تناول السبانخ، أكدت هيئة الغذاء والدواء


الأمريكية FDA أن السبانخ الطازجة آمنة للأكل في الولايات المتحدة،


مشيرة إلى أنه تم سحب كل السبانخ الملوثة ببكتيريا "E. coli" من


الأسواق.

وعلى الرغم من إعلان هيئة الغذاء والدواء سلامة السبانخ الطازجة من


التلوث، إلا أنها طلبت، في نفس الوقت، من الأمريكيين توخي الحرص.

وقالت FDA في بيان لها الجمعة، إنه لا يزال هناك مخاوف كبيرة، نظراً


لكون الكثير من انتشار عمليات تسمم الخضروات الطازجة، مثل السبانخ


والخس، يرجع إلى مزارع في كاليفورنيا.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن ديفيد أتشيسون، مسؤول الشؤون الطبية


بمركز سلامة الأغذية، التابع للهيئة الأمريكية، قوله إنه يتعين على صناعة


الغذاء في كاليفورنيا معالجة القضية، مشيراً إلى أنه قد تكون هناك حاجة


لتشديد الاجراءات.

وأضاف قوله "بوسع المستهلكين أن يعودوا مرة أخرى إلى تناول السبانخ


الطازجة بأمان."

وقال اأشيسون: "السبانخ التي ستطرح في الأسواق الأسبوع المقبل، أو في


أي وقت، ستكون آمنة مثلما كانت قبل هذا التفشي"، ولكنه استدرك


قائلاً: "هناك حاجة لمعالجة بعض القضايا على المدى البعيد."

وتسببت السبانخ الملوثة ببكتيريا "E. coli"، التي تم اكتشافها في منتصف


أغسطس/ آب الماضي، والتي انتشرت في نحو 26 ولاية أمريكية، في وفاة


شخص واحد على الأقل، فضلاً عن إصابة أكثر من 187 آخرين بالتسمم


الغذائي.

واتضح أن مصدر التفشي الأخير لتلك البكتيريا، هو سبانخ طازجة معالجة


بشركة "نيتشرال سيليكشن فودز"، ومقرها في "سان خوان باوتيسا"


بولاية كاليفورنيا.

وقالت الشركة الخميس إن هيئة الغذاء والدواء لم تجد أي تلوث ببكتيريا سامة


في مصنعين لها، وإنهما (المصنعين) أعلنا خاليين من البكتيريا.

ولكن أتشيسون نفى ما ذكرته الشركة، قائلاً: "لا أعلم من أعطاهم هذه


المعلومات.. إنها غير صحيحة.. المعلومات التي لدي هنا هي أن منشأة


نيتشرال سيليكشن لا تزال قيد البحث."

وأضاف قوله إن كل السبانخ ذات الصلة بالتلوث بتلك البكتيريا، كان


مصدرها نيتشرال سيليكشن فودز، وبيعت كثير من العبوات تحت اسم


(دول) التجاري.

وكان نفس المسؤول قد حذر في وقت سابق، المستهلكين من تناول كل أنواع


السبانخ الطازجة، حتى إذا كانت معلبة بسبب زيادة عدد المصابين بالبكتيريا


القاتلة.


وأشار أتشيسون إلى الحاجة لتوصيل رسالة واضحة بهذا الشأن للمستهلكين


الذين قد يكونون غير مدركين بأن السبانخ التي بين أيديهم ربما تكون لوثت


قبل إعادة تعبئتها.


وأكد أن تحقيقاً في سبب المرض لا يزال جارياً، وأنه لم يتم استبعاد أي احتمال


لتلوث نباتات أخرى، بخلاف السبانخ، بالبكتيريا القاتلة، التي تسبب إسهالاً


شديداً وجفافاً حاداً.



 

رد مع اقتباس
قديم 02-16-2010, 01:36 AM   #3
.DARJY.
عضو ماسي


الصورة الرمزية .DARJY.
غير موجود

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 246
 تاريخ التسجيل :  Dec 2009
 أخر زيارة : 12-11-2011 (12:45 PM)
 المشاركات : 4,657 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي






الخمور تؤدي إلى نوبات نقرس متكررة

واشنطن: أظهرت دراسة حديثة أن تناول المشروبات الكحولية، ولو بمقدار

صغير، يؤدي إلى نوبات متكررة من آلام النقرس.

ومن جانبه، أشار يوكنج تشانج من جامعة بوسطن هيلث إلي أن تأثير

الكحول فيما يتعلق بنوبات النقرس يحدث خلال فترة قصيرة من الوقت ربما

خلال أقل من 24 ساعة.

والنقرس هو نوع شائع من التهاب المفاصل يؤدي إلى نوبات متكررة من

الآلام وتورم المفاصل.

وعلى الرغم من توافر وسائل علاج فعالة للنقرس إلا أن الكثيرين من

المرضى يصابون بنوبات متكررة.




 

رد مع اقتباس
قديم 02-16-2010, 01:36 AM   #4
.DARJY.
عضو ماسي


الصورة الرمزية .DARJY.
غير موجود

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 246
 تاريخ التسجيل :  Dec 2009
 أخر زيارة : 12-11-2011 (12:45 PM)
 المشاركات : 4,657 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي





النوم على البطن يعزز من خطر الإصابة بحصوات الكلى



واشنطن: أفادت دراسة حديثة بأن النوم على البطن قد يزيد من خطر


الإصابة بحصوات الكلى.


وأوضحت الدراسة أن المرضى الذين تعرضوا للإصابة بحصوات الكلى هم


أكثر نوماً على بطونهم، مقارنة بالأشخاص الذين ينامون على ظهورهم،


بحسب جريدة الراية القطرية.


وأضافت الدراسة أن تحريك الجسم أثناء النوم يمكن أن يمنع تكون حصوات


الكلى الذي لا تزال أسبابه الحقيقة غير معروفة حتى الآن.



 

رد مع اقتباس
قديم 02-16-2010, 01:37 AM   #5
.DARJY.
عضو ماسي


الصورة الرمزية .DARJY.
غير موجود

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 246
 تاريخ التسجيل :  Dec 2009
 أخر زيارة : 12-11-2011 (12:45 PM)
 المشاركات : 4,657 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي




الطماطم تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب


لندن: أفادت دراسة حديثة بأن الطماطم تقلل من خطر الإصابة بأمراض

القلب، وذلك لقدرتها على التقليل من حدوث التجلطات الدموية في

الشرايين.

وأشار فريق من الباحثين ببريطانيا وجامعة أوسلو النرويجية، إلى أن الطماطم قد

تؤثر في عمل الصفيحات الدموية والضرورية لتجلط الدم.

ومن خلال الدراسة التي أجريت على حوالي تسعون شخصاً يعانون من إصابة

بتصلب في الشرايين، وبتناولهم مشروب الطماطم، اتضح أنهم قد استجابوا

لخلاصة الطماطم وذلك من ناحية إبطاء تراكم الصفيحات الدموية لديهم،

والتي تأخذ في العادة شكل تجمعات، لتؤدي فيما بعد إلى حدوث التجلطات

الدموية، بحسب جريدة الخليج الإمارتية.

وأوضح الباحثون أن ثمرة الطماطم تحتوي على مواد تعمل للمساعدة في

مكافحة سرطان البروستاتا، كما أنها يوجد بها مواد كيماوية تعزز تأثير

الليكوبين وهي مادة تعطي للطماطم لونها الأحمر وتتمتع بفعالية في تدمير

جزئيات يمكن أن تسبب أضراراً لأنسجة الجسم.




 

رد مع اقتباس
قديم 02-16-2010, 01:38 AM   #6
.DARJY.
عضو ماسي


الصورة الرمزية .DARJY.
غير موجود

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 246
 تاريخ التسجيل :  Dec 2009
 أخر زيارة : 12-11-2011 (12:45 PM)
 المشاركات : 4,657 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي




لقاح جديد واعد لسرطان عنق الرحم قد ينقذ حياة الكثيرات

ثاني أكبر سرطان قاتل للنساء


* كمبردج «ولاية ماساشوستس الاميركية» :

«الشرق الأوسط»

* يحمل لقاح جديد لسرطان عنق الرحم الأمل بإنقاذ حياة

العديدات، لكنه لن يحل محل فحوصات المسحة «بابينكولو»

Papinicolou Test. وكان هذا المرض في الماضي قد أودى

بحياة الكثيرات في الولايات المتحدة، أمهات وبنات وزوجات، الا

ان السنوات الـ 30 الأخيرة شهدت هبوط العدد الى النصف،

واليوم هناك أقل من 4000 امرأة أميركية تموت سنويا من هذا

المرض.

والسبب الرئيسي لتناقص العدد هو اختبار المسحة «بابينكولو،

الذي يدعى أيضا «باب سمير» Pap smear الذي يعتبر ربما

أكثر الاختبارات فعالية لتشخيص مرض السرطان. وخلال فحص

الحوض لدى النساء يستخدم الطبيب فرشاة صغيرة لمسح سطح عنق

الرحم الذي يتصل بالمهبل. ويجري بعد ذلك بالفرشاة هذه مسح

«تلطيخ» شريحة الاختبار الزجاجية لكي يجري فحصها تحت المجهر

للكشف عن خلايا في عنق الرحم غير طبيعية أو اعتيادية، التي قد

تكون سرطانية، أو قد تصبح كذلك. وبموجب التوجيهات الحالية

يتوجب على النساء الشروع في هذه الاختبارات خلال ثلاث

سنوات من المعاشرة الجنسية الاولى، أو في سن الواحد والعشرين،

أيهما يأتي أولا. أما بعد سن الثلاثين فينبغي اجراء الفحص سنويا،

وبعد ذلك كل سنتين، أو ثلاث، طالما كانت نتيجة الفحص طبيعية

على مدى ثلاثة فحوصات متعاقبة.


* فيروسات ولقاح

* لكن الطب الوقائي لسرطان عنق الرحم شرع يدخل عصرا

جديدا بعدما وافقت وكالة العقاقير الاميركية «إف دي إيه» على

لقاح يكافح فيروسات «بابيلوما» HPV التي يعتقد أنها تسبب

جميع حالات سرطان عنق الرحم.

إنه انجاز كبير، فقد جرى التعرف على الاصل الفيروسي لمرض

سرطاني مهم، واستطاع الباحثون بنجاح السيطرة على نظام المناعة

في الجسم للوقاية منه. لكنه يبقى مع ذلك مسألة جدلية، لكون

الفتيات في السن الحادية عشرة والثانية عشرة هن من المرشحات

أيضا لتلقي اللقاح، مما جعل بعض المجموعات الدينية والمحافظة تخشى

من قيام هذا اللقاح بإرسال رسالة خاطئة بأن من المسموح به

للمراهقات الصغيرات في السن ممارسة النشاط الجنسي.

لقد اكتشف الباحثون في عام 1986، ان هناك العديد من

سلالات «ذريات» HPV التي تسبب سرطان عنق الرحم.

وهي من أكثر الأمراض الجنسية الفيروسية المعدية شيوعا في العالم،

ويقدر الخبراء ان ما لايقل عن نصف الاشخاص النشيطين جنسيا في

العالم سيصابون به في مرحلة من حياتهم.

وهناك نحو 100 نوع مختلف من هذا الفيروس، لكن 30 منه

فقط مرتبط بسرطان الرحم، وان نوعين منه هما السلالة 16 و

18 مسؤولتان عن نحو 70 في المائة من الحالات. وبمقدور الناس

في أغلب الأوقات التغلب على العدوى وازالتها، ولكن عندما يقوم

الفيروس بغزو نظام المناعة في الجسم والاستقرار في الخلايا عند ذاك

يمكن حصول تغيرات سرطانية، لأن الحمض النووي المنقوص

الاوكسجين «دي إن إيه» لهذا الفيروس يمكن أن يمتزج مع

الحمض النووي للانسان معطلا الجينات التي تقوم بكبح الأورام

السرطانية أثناء هذه العملية. ومثل هذه الجينات ضرورية في

التحكم بعدد المرات التي يجري خلالها انقسام الخلية وتكاثرها.

وهكذا مع توقف عملية الكبح تقوم الخلايا غير المسيطر عليها، أي

السرطان، بالحدوث. غير إنه من حسن الحظ فقد يستلزم الأمر

عقودا لكي يتطور السرطان، ولهذا السبب فان اختبارات، أو

فحوصات المسحة Pap المنتظمة تؤدي عملها جيدا، مما يعني أن

هناك فرصة كبيرة لاكتشاف النمو غير الطبيعي للخلايا قبل أن

تتحول الى سرطان كامل. وكان العلماء في المعهد القومي الأميركي

للصحة NIH قد طوروا لقاح HPV، وهو لا يحتوي على

فيروس ضعيف، أو ميت، كما هو الحال مع العديد من اللقاحات

الأخرى، بل يستخدم فقط بعض بروتيناته المهمة. واستجابة نظام

المناعة هي كافية لمنع الفيروس من اصابة خلايا عنق الرحم. وكانت

شركتا «ميريك» و«غلاكسو سميثكلاين» قد طورتا اللقاح ل

لاغراض التجارية. وقد وافقت «إف دي إيه» على النسخة التي

انتجتها شركة «ميريك» في يونيو الماضي، أما نسخة شركة

«غلاكسو سميثكلاين» فما زالت قيد التجارب السريرية.


*- وقاية للجنسين

* ويستهدف لقاح «ميريك» السلالتين، 6 و 11 من HPV

اللتين تسببان 90 في المائة من الثآليل التي تنمو في المناطق التناسلية

للرجال والنساء، وكذلك السلالتين 16 و 18 اللتين تسببان

أكثر من غيرهما سرطان عنق الرحم. ولدى تقديمه كمجموعة من

ثلاث حقن على مدى ستة أشهر سيقوم اللقاح بالوقاية فقط ضد

هذه السلالات الأربع. وهو ليس دواء للعلاج، أي إنه إذا كان

هناك أي التهاب فإن اللقاح لايعني انه فعال ضده.

وكانت مراكز الوقاية من الامراض والتحكم بها CDC قد أضافت

لقاح HPV الى توصياتها الرسمية الخاصة باللقاحات في يوليو

الماضي، فقد أوصت على انه يتوجب على جميع الفتيات الاميركيات

اللواتي تتراوح أعمارهن بين الحادية عشرة والثانية عشرة التحصن

بهذه الحقن رغم ان الفتيات بسن التاسعة من العمر بمقدورهن

التحصن أيضا، إذا كن نشيطات جنسيا. ولكي لا يكون الأمر

متأخرا جدا أوصت هذه المراكز الفتيات والنساء اللواتي تتراوح

أعمارهن بين الثالثة عشرة والسادسة والعشرين بضرورة التحصن

باللقاح ضد الفيروس بغض النظر عن نتائج فحوصات

«باب سمير».

والسبب الذي يدعو CDC الى التوصية بتلقيح المراهقات هو ان

اللقاح يعمل في أفضل وجوهه قبل أن تتعرض المرأة الى HPV، كما

انه من الوجهة الصحية العامة يبدو ان التلقيحات المبكرة لها فرص

أكبر في مقاومة سرطان عنق الرحم.

وتشمل هذه التوصيات الفتيات الكبيرات والشابات اللواتي، وان

تعرضن بعض الشيء الى HPV فقد لا يكون من السلالات التي

يحتويها اللقاح، من هنا فإنهن قد يحصلن على بعض الحماية.

وثمة حاجة الى مزيد من الدراسات قبل تقديم التوصيات بالنسبة الى

النساء اللواتي يتجاوزن الـ 26 من العمر، وبالنسبة الى الرجال

أيضا. ومن الواضح ان الرجال لايصابون بسرطان عنق الرحم،

لكن تحصينهم باللقاح قد يبعد عنهم عدوىHPV ووقايتهم من

سرطانات المخرج والأعضاء التناسلية التي لها علاقة بـ HPV.

ومن الملاحظ أن CDC لاتقوم بشيء، سوى تقديم التوصيات،

وبعد ذلك على الأفراد أن يقرروا على سبيل المثال ما إذا كان لقاح

HPV شرطا لدخول المدارس. ومن الضروري، مع التحصن

باللقاح، الاستمرار في فحوصات «باب سمير»، خاصة ان اللقاح

الجديد لا يشمل سلالات HPV التي يعتقد انها مسؤولة عن نحو

30 في المائة من سرطانات عنق الرحم، فالفحوصات ما زالت

أفضل وسيلة لدرء السرطانات التي تسببها مثل هذه السلالات. الى

جانب ذلك فإننا بحاجة الى المزيد من الخبرات، وربما بعض التجارب

السريرية في الأماكن التي تكون فيها سرطانات عنق الرحم أكثر

شيوعا، قبل التأكد من ان التلقيح ضد فيروسات HPV بمقدوره

فعلا تخفيض إصابات سرطانات عنق الرحم. وحتى يثبت ذلك تبقى

فحوصات «باب سمير» الواقي الرئيسي.

والمعلوم ان الكشف على سرطانات عنق الرحم وعلاجها هو أمر

متطور جدا في الولايات المتحدة، وكذلك المكاسب المجنية من

التلقيح ضد فيروسات HPV، لكن هذا اللقاح قد يشكل فرقا

كبيرا بالنسبة الى البلدان الفقيرة. ويظل سرطان عنق الرحم عالميا

ثاني أكبر سرطان قاتل للنساء بحيث أن عدد الضحايا يبقى كبيرا في

الدول النامية.

ويبقى أيضا السعر العالي للقاح العقبة الكبرى، ففي الولايات

المتحدة يبلغ سعر اللقاح من شركة «ميريك» للمجموعة الكاملة

360 دولارا. بيد أن مجموعات عديدة تفاوض مع «ميريك»

والشركات الأخرى للحصول على اللقاح بسعر أدنى.

خدمة هارفارد الطبية ـ الحقوق

2005 بريزيدانت آند فيلوز

كلية هارفارد



 

رد مع اقتباس
قديم 02-16-2010, 01:39 AM   #7
.DARJY.
عضو ماسي


الصورة الرمزية .DARJY.
غير موجود

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 246
 تاريخ التسجيل :  Dec 2009
 أخر زيارة : 12-11-2011 (12:45 PM)
 المشاركات : 4,657 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي




الأطعمة الجاهزة تؤدي لسمنة مفرطة وأنيميا حادة




روما : على الرغم من أنها تؤدي إلى السمنة وأحياناً حالات سمنة مفرطة،


تؤكد دراسة طبية بريطانية على أن تناول الأطعمة الجاهزة وخصوصاً خلال


فترات الليل تصيب بالأنيميا.


وتفسر الدراسة تلك النتيجة بأنه نظراً لاحتواء غالبية هذه الأطعمة علي الكثير


من الدهون والمواد الحريفة التي سرعان ما تعطي سعرات حرارية عالية جداً


فتتحول إلي دهون تتراكم بالجسم وتصيب بالبدانة ومن أمثلتها البطاطس


المقلية والمياه الغازية والبيتزا والمعجنات بصفة عامة.


أما السبب وراء تسببها في حالات من الأنيميا فلأن مثل هذه الأطعمة كثيراً


ما تعطي إحساساً بالشبع عند الاستيقاظ في اليوم التالي مما يسبب فقداناً


للشهية والعزوف عن تناول وجبة الإفطار، بحسب مجلة حريتي.



 

رد مع اقتباس
قديم 02-16-2010, 01:41 AM   #8
.DARJY.
عضو ماسي


الصورة الرمزية .DARJY.
غير موجود

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 246
 تاريخ التسجيل :  Dec 2009
 أخر زيارة : 12-11-2011 (12:45 PM)
 المشاركات : 4,657 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي





الشوكولاته "تخفض خطر الجلطة الدموية"



يقول باحثون أمريكيون إن تناول كمية صغيرة من الشوكولاته


الداكنة في اليوم يمكن أن يميع الدم ويقلل خطر التجلطات الدموية


بقدر مشابه تقريبا لتأثير الأسبيرين.


وقد أجرى الباحثون التجارب على 139 شخصا من مدمني تناول


الشوكولاته.


وكان هؤلاء قد تم استثناؤهم من دراسة أخرى لأنهم لم يستطيعوا


التخلص من عادة تناول الشوكولاته كما كان مطلوبا منهم.


وكان بحث سابق قد أشار إلى أن الشوكولاته مفيدة للقلب.


وقد أجرت الدراسة الجديدة جامعة "جون هوبكينز" وأعلنت في


اجتماع لـ"جمعية القلب الأمريكية" في شيكاغو.


وقد بدأ فريق البحث بدراسة تأثيرات الأسبيرين على الصفيحات


الدموية-وهي جزيئات صلبة رقيقة في الدم تتجمع معا لتشكل


خثرة دموية.


وكان العلماء يعرفون منذ عشرين عاما تقريبا أن الشوكولاته


الداكنة يمكن أن تخفض ضغط الدم، كما أن لها تأثيرات نافعة


أخرى على تدفق الدم.


لكن مجموعة المدمنين على تناول هذا النوع من الشوكولاته


والتي درسها الباحثون مكنتهم من اقتناص فرصة مثالية لمعرفة


المزيد عن هذه الخواص بإجراء تحليل حيوي كيماوي على


المفحوصين.


وقد قارن الباحثون بين طول المدة التي تستغرقها صفيحات الدم


المأخوذة من هؤلاء الأشخاص ومن آخرين ممن لايتناولون


الشوكولاته لكي تتخثر، وذلك خلال مرورها بنظام من الأوعية


الدموية الميكانيكية.


وأظهرت الدراسة أن الصفيحات الدموية المأخوذة من أشخاص


امتنعوا عن تناول الشوكولاته قد تخثرت بسرعة أكبر، بعد 123


ثانية، بالمقارنة مع 130 ثانية استغرقها تخثر الصفيحات


المأخوذة من مجموعة مدمني الشوكولاته.


ويقر الباحث البروفيسور ديان بيكر بأهمية نتائج البحث وما


يظهره من فائدة الشوكولاته في منع تخثر الدم الذي يمكن أن يسد


الأوعية الدموية ويتسبب في السكتة القلبية.


لكنه يقول:" تناول قدر صغير من الشوكولاته أو شرب كوب من


الكاكاو الساخن جزء من الطعام المعتاد ربما يكون مفيدا للصحة


الشخصية طالما أن الناس لا يفرطون في ذلك وطالما لا يأكلون


أطعمة فيها قدر كبير من الزبدة والسكر.


ويقول البروفيسور بيكر إن تناول مقدار ملعقتين من الشوكولاته


الداكنة في اليوم كاف للحصول على تأثير مفيد.


ويعتقد أن العنصر الأساسي في هذا التأثير المفيد للشوكولاته


الداكنة هي مركبات تتواجد بكمية كبيرة فيها تدعى


"الفلافونويدات".



مفيدة ولكن..


لكن الممرضة في جمعية القلب البريطانية فيكي إيفانز تبدي


بعض التحفظ عندما تقول:" ربما يكون للمواد الكيماوية في


حبات الكاكاو بعض التأثير المفيد لدورتنا الدموية، لكن


الشوكولاته هي غالبا جزء من المشكلة بالنسبة لصحة القلب



أكثر من كونها جزءا من الحل."


وتضيف إيفانز:" هذا القول ينطبق بشكل خاص على الشوكولاته


البيضاء( الحليبية) التي غالبا ما تحتوي قدرا أكبر من الدهون


والسكريات."



لكنها تردف بالقول:" بالطبع هذا لا يعني أننا ننصح الناس


بالتجنب التام للشوكولاته-إذ بوسع المرء أن يتناول شيئا منها


من حين لأخر- لكن هناك طرقا أكثر فاعلية للاعتناء بقلبك أكثر


من استخدام الشوكولاته.


وتختم الممرضة المختصة كلامها بالقول:" تناول خمس قطع من


الفواكه الخضار يوميا أفضل بكثير للحصول على


"الفلافونويدات" الواقية للقلب دون الحاجة للإحساس بالقلق من


كمية الدهون والسكر التي تحتويها كل قطعة شوكولاته.

*****************

نكتفي بهذا القدر اليوم بانتظار مشاركاتكم النافعة...


 

رد مع اقتباس
قديم 02-17-2010, 01:39 AM   #9
.DARJY.
عضو ماسي


الصورة الرمزية .DARJY.
غير موجود

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 246
 تاريخ التسجيل :  Dec 2009
 أخر زيارة : 12-11-2011 (12:45 PM)
 المشاركات : 4,657 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



يا ليت نلقى تفاعل من الجميع وجمع المعلومات والنصائح لتكتمل المجلة...


 

رد مع اقتباس
قديم 02-18-2010, 09:23 PM   #10
| admin  
مدير عــام


الصورة الرمزية admin
غير موجود

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Oct 2009
 أخر زيارة : 08-07-2018 (06:39 PM)
 المشاركات : 4,958 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



لي عودة قريبة بإذن الله


 
 توقيع : admin



يالله طلبتك مدلهم ربابه
يسقسي شعيب محيرقة وام الفهود

عسى يسقي دار جالي عذابه
حتاه يرجف بالممر كل عنقود



رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:27 PM.


Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010